الأحد , 17 أكتوبر 2021
سبب تطوير ميدان التحرير قبل موكب المومياوات الملكي
سبب تطوير ميدان التحرير قبل موكب المومياوات الملكي

سبب تطوير ميدان التحرير قبل موكب المومياوات الملكية

كتب : هشام صلاح الدين

تشهد البلاد اليوم السبت الموافق 3 من شهر إبريل، حدثًا مهيبًا حيث يتم نقل المومياوات الملكية من داخل المتحف المصري إلى متحف  الحضارة المصرية بمدينة الفسطاط، وينطلق الموكب من ميدان التحرير في تمام الساعة السادسة مساءًا، وينقل ذلك الحدث ما يقرب من حوالي 400 قناة حيث يعد ذلك حدثًا تاريخي يحدث لأول مرة بالعالم وينتظره العالم أجمع، ومن المتوقع أن يسهم ذلك الحدث في تنشيط السياحة المصرية حيث يعد دافعًا للسياحة الثقافية بمصر.

اقرأ أيضا : إبنة الإله وزوجة الملك.. حتشبسوت في موكب المومياوات الملكية

ووفقًا لذلك نذكر تاريخ “مسلة” ميدان التحرير التي تعد علامة مميزة للميدان.

تاريخ مسلة ميدان التحرير

 – تعود مسلة ميدان التحرير الفرعونية إلى عهد الملك رمسيس الثاني، وتتشكل المسلة على شكل هرمي بالأعلى ومقسمة إلى عدة أجزاء، ويصل طولها بعد تجميعها إلى حوالي 19 متر، ويبلغ وزنها حوالي 90 طنا، تم نحتها من حجر الجرانيت الوردي، وتم نقش صورة للملك رمسيس الثاني عليها وهو واقفًا أمام أحد المعابد، وتم تمييزها بألقاب عديدة.

– كانت المسلة في السابق موجودة في منطقة صان الحجرية الأثرية الموجودة بمحافظة الشرقية، قبل نقلها إلى ميدان التحرير، ولم تكن تلك المسلة هي المسلة الوحيدة التي عثر عليها بداخل صن الحجر، وقامت وزارة الآثار المصرية بتجميع وترميم وإقامة مسلتين وعمودين وتمثالين ومعبد رمسيس الثاني، بالإضافة إلى بعض الأجزاء الأثرية التي كانت ملقاة على الأرض وقامت الوزارة بترميمها ووضعها على مصاطب لحمايتها.

كباش ميدان التحرير

– كانت الكباش الأربعة في السابق موجودة داخل معبد الكرنك بالأقصر وسيتم نقلها إلى القاهرة بميدان التحرير، ويزن التمثال الواحد حوالي 5 طن ونصف الطن كيلو جرامات، ومن المقرر أن يتم وضعها حول المسلة المنقولة من صان الحجر الأثرية بالشرقية، وتم تشكيل هذه الكباش على شكل جسم أسد ورأس كبش، وترمز تلك التماثيل إلى الرمز المقدس للمعبود الأشهر “آمون رع”.

تجديدات ميدان التحرير

– جاءت تطويرات وتجديدات ميدان التحرير بهدف إظهار الحضارة المصرية العريقة وما تمتلكه من كنوز فريدة، بالإضافة إلى تجميل الميدان بالأشجار ووضع المقاعد لجلوس الزوار عليها، وبذلك يصبح مزارًا جديدًا ينضم إلى مزارات العاصمة السياحية الأثرية.

– بلغت تكلفة أعمال تطوير الميدان حوالي 150 مليون جنيهًا مصريًا، واستمرت أعمال التطوير مدة قاربت الـ 10 أشهر حيث بدأت أعمال التطوير في شهر سبتمبر الماضي من عام 2020.

– كان من أبرز أعمال التطوير إزالة اللوحات الإعلانية التي كانت موجودة أعلى البنايات بالإضافة إلى توحيد لون المحلات التجارية، وتجديد نظام الإضاءة في الميدان بالكامل لإظهار جماله، هذا وبالإضافة إلى المسلة والكباش الأربع.

شاهد أيضاً

توسعات مصفاة تكرير ميدور بالأسكندرية بتكلفة 2,4 مليار دولار

توسعات مصفاة تكرير ميدور بالأسكندرية بتكلفة 2,4 مليار دولار

تفقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية يرافقه اللواء محمد الشريف محافظ الأسكندرية ولفيف …

جامع تعلن نجاح مفاوضات الجولة 4 لإتفاق التجارة الحرة بين مصر ودول الاتحاد الاوراسى

جامع تعلن نجاح مفاوضات الجولة 4 لإتفاق التجارة الحرة بين مصر ودول الاتحاد الاوراسى

أكدت السيدة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة أن نجاح الجولة الرابعة لمفاوضات اتفاق التجارة الحرة …

قرارات اجتماع مجلس الوزراء اليوم

قرارات اجتماع مجلس الوزراء اليوم

الموافقة على مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء بتعديل بعض أحكام اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الجامعات، …