الأحد , 17 أكتوبر 2021
روسيا حول التجمعات العسكرية قرب حدودها مع أوكرانيا

بيان روسيا حول التجمعات العسكرية قرب حدودها مع أوكرانيا

في أمس الجمعة، أظهرت السلطات البريطانية قلقها بسبب التحركات التي قامت بها القوات الروسية قرب الحدود مع أوكرانيا حيث أعربت عن قلقها خلال تصريحاتها لشبكة الأخبار الروسية “روسيا اليوم”.

وكتب دومينيك راب وزير الخارجية البريطاني، على موقع التدوينات القصيرة تويتر بعد مكالمة هاتفية له مع نظيره الأوكراني ديميتري كوليبا، أنه قام بالتأكيد على دعم لندن لسيادة ووحدة أراضي الدولة الأوكرانية.

وصرح دومينيك راب عن قلق بريطانيا بسبب التحركات العسكرية من قبل دولة روسيا، وأضاف أنها تهدد كييف.

وفي أمس الأول الخميس وجهت أوكرانيا اتهاماتها لروسيا بسبب حشد آلاف الجمود على الحدود بين البلدين وفي شبه جزيرة القرم التي تم ضمها لموسكو منذ 7 سنوات.

بيان روسيا حول التجمعات العسكرية قرب أوكرانيا

وفي أمس الجمعة، أعلنت روسيا أن القوات المسلحة الروسية سوف تقوم بإجراء تدريبات عسكرية بالقرب من حدودها مع أوكرانيا في جنوب البلاد بهدف التدريب على القتال والدفاع في وجه الطائرات الهجومية المسيرة “بدون طيار”.

وفي وقت سابق، صرح المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية “الكرملين” ديمتري بيسكوف، بأن التحركات الروسية على أراضي روسيا لا تشكل أي تهديد لأي دولة أخرى.

وأكد ديمتري بيسكوف أن روسيا لا تدخل طرفًا في أي نزاع بمنطقة دونباس شرقي أوكرانيا.

وفي تصريح المتحدث الروسي بالأمس للصحفيين، قال معلقًا على الأنباء التي تشير إلى احتمال تواجد القوات الأمريكية على الأراضي الأوكرانية، أن التصريحات التي أصدرها كييف عن احتمالية تواجد قوات الجيش الأمريكي في أوكرانيا هي تصريحات مرفوضة وغير مناسبة تمامًا.

وتابع المتحدث باسم الرئاسة الروسية أنه في حالة حدوث هذا السيناريو سيتوجب على موسكو اتخاذ تدابير أمنية إضافية لتأمين البلاد، وأضاف أنه في حالة حدوث ذلك فسوف تزداد التوترات بالقرب من حدود روسيا.

وفي الـ 16 من مارس لعام 2014 جرى استفتاء في شبه جزيرة القرم وسيفاستوبول حيث عادت حينها شبه الجزيرة إقليم روسي فيدرالي، وبذلك أصبحت كلًا من شبه جزيرة القرم وسيفاستوبول ضمن روسيا الاتحادية بدئًا من 18 مارس في نفس العام، وتم اعتبار هذا اليوم إجازة رسمية في كل من شبه جزيرة القرم، ومدينة سيفاستوبول.

وكان في السابق إقليم القرم واحدًا ضمن الأقاليم الروسية حتى قررت السلطات السوفيتية نقل تبعيتها إلى أوكرانيا في بداية خمسينيات القرن العشرين.

شاهد أيضاً

توسعات مصفاة تكرير ميدور بالأسكندرية بتكلفة 2,4 مليار دولار

توسعات مصفاة تكرير ميدور بالأسكندرية بتكلفة 2,4 مليار دولار

تفقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية يرافقه اللواء محمد الشريف محافظ الأسكندرية ولفيف …

متابعة الأعمال الإنشائية للجامعة التكنولوجية بالغريية

متابعة الأعمال الإنشائية للجامعة التكنولوجية بالغربية

عقد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي، اجتماعًا مع الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، لمتابعة …

جامع تعلن نجاح مفاوضات الجولة 4 لإتفاق التجارة الحرة بين مصر ودول الاتحاد الاوراسى

جامع تعلن نجاح مفاوضات الجولة 4 لإتفاق التجارة الحرة بين مصر ودول الاتحاد الاوراسى

أكدت السيدة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة أن نجاح الجولة الرابعة لمفاوضات اتفاق التجارة الحرة …