آبل تنوي تحويل بعض إنتاجها من أجهزة الآيباد وماك بوك إلى فيتنام
آبل تنوي تحويل بعض إنتاجها من أجهزة الآيباد وماك بوك إلى فيتنام

آبل تنوي تحويل بعض إنتاجها من أجهزة الآيباد وماك بوك إلى فيتنام

أجهزة الآيباد وماك بوك أعلنت آبل لشركة فوكسكون التي تعمل على تصنيعهما إنها تريد نقل بعض إنتاجها منهماإلى فيتنام بدلا من الصين، ومن المنتظر بدء الإنتاج في بداية منتصف عام 2021 بمصنع فوكسكون الموجود مقره في مدينة باك جيانج في دولة فيتنام.

أسباب عزم آبل نقل بعض من أجهزة الآيباد وماك بوك الخاصة بها لفيتنام

  • وكانت آبل قد عزمت على هذه الخطوة لتنويع الجهات الموردة لمنتجاتها وعدم اعتمادها على الصين، لكثرة الخلافات التجارية بين أمريكا والصين.
  • لكن لم يتضح حتى الآن ما هي أنواع الموديلات التي ستقوم آبل بتصنيعها من أجهزة الآيباد وماك بوك في فيتنام، وكم عدد موديلاتها التي ستعمل على نقلها لفيتنام.
  • وحرصت شركة آبل على تنويع إنتاجها لكثرة الحروب التجارية بين أمريكا والصين.
  • وتزامن هذا التطور مع تشجيع إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب الشركات الأمريكية لتحويل إنتاجها من الصين.
  • وكانت أمريكا في الفترة الرئاسية للرئيس السابق ترامب قد استهدفت الأجهزة الإلكترونية التي تم تصنيعها في الصين من خلال فرض رسوم جمركية أكبر من الواردات.
  • وعملت على تقليل توريد المكونات الإنتاجية من خلال استعمال التكنولوجيا الأمريكية للشركات الصينية التي تعتبر خطرًا كبيرًا على أمنها القومي.

اعتماد آبل على فيتنام ليس الأول

  • الجدير بالذكر أن اعتماد شركة آبل على فيتنام لا يعتبر الاعتماد الأول، حيث إن آبل عملت على تصنيع سماعات آير بود برو بها.
  • كما أنها تمتلك خطوط إنتاج لها في الهند لتقوم بتصنيع بعض موديلات آيفون، ولم يكن سبب ذلك الخلاف بين أمريكا والصين بل ردًا على متطلبات الهند وحوافزها الإنتاجية.

خوف الشركات المصنعة التايوانية

  • وحرصت الشركات التايوانية المصنعة على سرعة تحركها لخوفها من تأثير الحرب التجارية القائمة بين أمريكا والصين.
  • أو تفكيرها في نقل بعض إنتاجها من الصين إلى بلاد أخرى كالمكسيك والهند وفيتنام.

خطط شركة فوكسكون للاستثمار

  • الجدير بالذكر أن شركة فوكسكون تنوي استثمار 270 مليون دولار لزيادة إنتاجها وخطوط التجميع بفيتنام وتأسيس شركة تابعة جديدة تسمى “FuKang Technology”، وتعتبر خطوة مهمة لزيادة انتشارها بفيتنام.
  • وقالت وسائل الإعلام الصينية قبل ذلك إن فوكسكون تدرس نقل أكثر من 30% من خطوط إنتاجها خارج الصين.
  • وتصنيع أجهزة التليفزيون في مصنع فيتنام للعملاء، ومنها شركة سوني اليابانية في الفترة من أواخر عام 2020 حتى بداية عام 2021.
  • ويعمل المصنع الجديد على تصنيع منتجات إلكترونية جديدة كلوحات مفاتيح الحاسوب.
  • وطبقًا لأبحاث ترند فورس، فإنه يتم تجميع أجهزة الآيباد في الصين، مما يدل على أن هذه التجربة تعتبر الأولى لشركة فوكسكون التي تقوم فيها بتصنيع أجهزة الآيباد خارج الصين.

تطلعات فوكسكون المستقبلية

  • وتنوي شركة فوكسكون في المستقبل إنفاق ما يصل إلى مليار دولار لعمل توسيعات في مصنع تجميع الآيفون بالهند.
  • وذلك وفقًا لطلب شركة آبل القوي لزيادة إنتاجاتها المختلفة خارج الصين، بالإضافة إلى نيتها بناء مصانع في دولة المكسيك.

الخاتمة

أجهزة الآيباد وماك بوك عقدت شركة آبل نيتها على نقل بعض من إنتاجهما إلى فيتنام بدلا من الصين خلال النصف الأول من العام القادم، وذلك رغبة منها في كثرة الجهات الموردة لمنتجاتها ولزيادة الخلافات التجارية بين أمريكا والصين، ولا تعتبر هذه المرة هي الأولى في اعتماد آبل على فيتنام، بل اعتمدت عليها قبل ذلك في صناعة سماعات آير بود برو.

شاهد أيضاً

بروتوكول تعاون بين وزارتي القوي العاملة والاتصالات

بروتوكول تعاون بين وزارتي القوي العاملة والاتصالات

وقع وزير القوى العاملة محمد سعفان والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أمس السبت …

بناء القدرات والذكاء الاصطناعى وتطوير التطبيقات التكنولوجية والبنية التحتية للاتصالات4

بناء القدرات والذكاء الاصطناعى وتطوير التطبيقات التكنولوجية والبنية التحتية للاتصالات

استقبل الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات السيد عيسى على بانتامى وزير الاتصالات والاقتصاد …

حقيقة بودكاست شاهين الذي أطلقته دولة الإمارات

حقيقة بودكاست شاهين الذي أطلقته دولة الإمارات

 في ضوء التعاون بين دولة الإمارات العربية والمملكة العربية السعودية قامت دولة الإمارات المتحدة العربية …

اترك تعليقاً