الأحد , 18 أبريل 2021

قصة ملا وأخواتها

في قديم الزمان كانت هناك ثلاثة شقيقات مريم ، ريم ، ملا كانو يعيشون منزل واحد مع أمهم ولكن عندما كبروا أصبح منزل طفولتهم صغير جدا بالنسبه لهم .

فقالت لهم أمهم لقد حان الوقت لشق طريق كل واحدة منكم ولقد جهزت لكل واحدة منكم شنطة بها نقود ذهبية لتنفقوها كما تريدون ولكن اذا كنت حكيمات مثل والدكم العزيز استخدموهم في بناء منزل جديد لكم .

 قبلتهم امهم ودعتهم هنا والاموال في جيبهم قرر الشقيقات الثلاثة البحث على مكان جميل وواسع للعيش فيه بعده وبعد فترة وجيزة صادفهم مكان ذو مساحة كبيرة في الغابة وقالت ريم وهي سعيدة جداً أنظروا الي هذا الخشب فقالت لها اختها ملا لكن يا ريم المنزل المصنوع من الفروع الرقيقة لن يكون شديد التحمل سيكون عليك اصلاحه في كل مرة تحدث فيها العاصفة فقالت لها ريم نعم ولكنه لن يأخذ الا وقتي لأن الخشب مجاناً من الغابة ومن ثم اقوم بتوفير النقود لشراء بعض الأثاث الذي سوف استخدمه في المنزل .

فبدأت ريم بجمع الخشب لتبني منزلها وعلي الرغم من أن اخواتها يعتقدان انه لن يكون البيت متماسكا بهذا الخشب ولكن ساعدوها في البناء لأن هذا واجب الاخ تجاه اخوه .

وفي فترة قصيرة اصبح لريم منزلها الخاص وحتي ملا اعترفت انه منزل جميل وعندما رأت ريم اخوتها يبحثون عن العشب فقالت لها انه لايكفي فمنزلها مصنوع من الخشب وليس العشب مما يعني انه اكثر قوة فنظرت ملا اليها وقالت ان منزلي سيكون شكله جميل ودافئ اما منزلك سيكون باردا لأنه به فجوات بين الاخشاب .

نظرت اليها ملاحظة ان الشمس بدأت في الغروب فقالت ملا لريم هل ستساعديني في بناء منزلي فردت لا انا ذاهبه للسوق لشراء الحصان الاجمل وبعض الملابس الجميلة لأرتدائها وحملت حقيبة النقود وانتلقت في اتجاه المدينة فحزنت ملا لأن الظلام قد حل عليها ولم تبدأ في بناء منزلها .

وايضا بنت مريم منزلها فذهبت لها ملا وقالت لها سوف انام الليلة في منزلك لأني لم أقوم ببناء منزلي لأني كنت اساعدك واساعد ريم فقالت لها مريم لا يوجد مكان بمنزلي فتعجبت ملا لأنها كانت تساعدهم وعندما جاء النوم لم تجد مكاناً لتنام فيه وقالت سأنتظر ريم تعود من المدينة فمنزلها كبير ويكفي لأثنين .

وعندما عادت ريم بعد عدت ساعات لم تكن لوحدها فكانت ترافقها صديقاتها التي التقت بيهم في المدينة ودخلت ريم مع اصدقائها وتركت اختها ملا واقفة في الخارج فنظرت ملا حولها فلم تجد اي خشب او عشب لبناء منزلها لذلك نامت علي الارض بالخارج فبرغم ان الارض صلبة وباردة إلا انها استغرقت في النوم لأنها تعبت طوال اليوم في مساعدة اخواتها .

وفي صباح اليوم التالي استيقظت ملا عند الشروق ونادت علي مريم وريم علي امل ان يساعدها في بناء منزلها .

فلم ترد مريم وذهت الي ريم فأخبرها أنها ذهبت الي السوق لشراء اثاث جديد ورائع فانزعجت ملا من مريم لأنها تركتها فطلبت ملا من ريم ان تأتي معها لشراء مواد لبناء منزل لها فرفضت ريم وأخرتها انها سوف تذهب مع صديقتها .

وقالت ملا لريم لا تنفقي كل نقودك لتشتري طعام في فصل الشتاء فضحكت ريم وقالت انها ستأخد من صديقتها عندما يبيعان الحليب فقالت ملا ايمكنني استعارت حصانك حتي تكون رحلتي اسهل فرفضت .

وبعدما احضرت ملا الطوب لبناء منزلها طلبت من اخوتها مريم وريم مساعدتها في بناء منزلها ولكنهم رفضو فشعرت ملا بالحزن عندما كانت تبني بمفردها فقضت ملا عدة ايام في بناء منزلها ولكن لم تبالي وبعد ان انتهي منزلها شعرت بالرضا وزرعت وباعت في السوق .

وبعض بضعة ايام سمعت ملا صوت في الخارج فنظرت من الشباك فوجدت بقرة مريم قد تعثرت في منزل مريم وهدمته لأنه كان مصنوعا من الخشب فسمحت ملا لريم بالبقاء معها في منزلها لان هذا ما يفعله الاخوات مع بعضهم البعض عادة .

مرت الايام وجاء فصل الشتاء ونزل المطر وفي احدي الايام استيقظت ملا علي طرق بابها فكانت ريم تقف في الخارج لان المطر قد هدم منزلها ففتحت ملا لها الباب وسمحت لها بالدخول لان هذا ما يفعله الاخوات مع بعضهم البعض عادة ومع دخول فصل الربيع بدأت محاصيل ملا بالنمو وبعد فترة طويلة أصبحت تمتلك حقلاً كبيراً فأعطت ملا نصيحة لأخوتها أن العمل الجاد والصبر يأتي بثمار جيدة ويجب عليكم أنفاق اموالكم بحكمة .

شاهد أيضاً

والجنيات الثلاثة

الأميرة والجنيات الثلاثة

اتولدت للملك أميرة صغيرة.. وأمر الملك الجنيات الثلاثة بأن كل واحدة منهم تحضر ومعاها هدية …

اترك تعليقاً